الكلمة الاسبوعية

توافقًا مع الرؤية الاستراتيجية لمجلس المفوّضين في إجراء الحدث الانتخابي المقبل وفقًا للمعايير الدولية التي تتمثّل في تحقيق النزاهة والعدالة والشفافية والحيادية، وحرصًا من رئيس مجلس المفوّضين القاضي              (جليل عدنان خلف) على تطبيق هذه المعايير بالصورة المثلى، يستمر التواصل مع خبراء فريق الأمم المتّحدة للمساعدة الانتخابية (UNAMI)، من أجل مواكبة الاستعدادات والتحضيرات التي تضطلع بها تشكيلات المفوّضية في المكتب الوطني ومكاتب المحافظات الانتخابية كافّة عبر رفدها بالدعم  والمشورة الفنية بما يسهم في نجاح انتخاب المجلس النيابي في العاشر من شهر تشرين الأوّل المقبل.

ومن ضمن التحضيرات الانتخابية جهّزت المفوّضية الجوانب اللوجستية كافّة المتمثّلة بالمواد غير الحسّاسة المتضمنة عدّة الاقتراع والأحبار؛ لغرض توزيعها على مكاتب المحافظات الانتخابية.

ومن أجل إضفاء النزاهة والشفافية على عملية تصويت الناخبين، صدّق مجلس المفوّضين على صلاحيات الأساتذة الجامعيين الذين سيكونون مشرفين على مراكز الاقتراع، وإعلان افتتاح مركز الاقتراع والمحطّات التابعة له، وبدء التصويت وإغلاق المركز وانتهاء التصويت وفقًا للتوقيتات المحدّدة من مجلس المفوّضين، فضلًا عن متابعة انسيابية حركة الناخبين في داخل المركز، والإعلان عن المحطّة التي ستُفتح بإسلوب القرعة؛ لغرض إجراء الفرز والعدّ اليدوي، إذ خصّص المجلس مكافأة مالية قدرها (250000) دينار عراقي لهذه النخب العلمية.

ولرسم استراتيجية التواصل مع شركاء العملية الانتخابية، يحرص مجلس المفوّضين على التواصل مع وسائل الإعلام المختلفة؛ مؤكّدًا في الوقت نفسه على الدور المهمّ الذي يضطلع به الإعلام في نشر التوعية الانتخابية، لذا يعقد قسم التدريب والتطوير في المفوّضية ورشة التثقيف الانتخابي لعدد من الإعلاميين بالتعاون مع بعثة الأمم المتّحدة للمساعدة الانتخابية (UNAMI)، إذ تتضمّن هذه الورشة شرح إجراءات الاقتراع للتصويت العامّ والخاصّ ونظام الحملات الانتخابية ونظام  الشكاوى والطعون.

ولحفظ أمن العملية الانتخابية وسلامتها وتوفير البيئة الآمنة للناخبين والمرشحين والحماية اللازمة لجميع مكاتب المحافظات الانتخابية، تواصل اللجنة الأمنية العليا للانتخابات من خلال تشكيلاتها عقد اجتماعاتها الأمنية الدورية، والتواصل مع المكاتب الانتخابية كافّة؛ لمتابعة الإجراءات والخطط الأمنية ومناقشتها في كلّ محافظة.

واهتمامًا  من مجلس المفوّضين بتمكين المرأة للمشاركة في العملية الانتخابية المقبلة، عقدت المفوّضية دورتها التدريبية الثالثة التي استهدفت فئة النساء المرشّحات ضمن برنامج تدريبي يتعلّق بالقانون الانتخابي رقم 9 لسنة 2020، إذ نُفِّذ البرنامج بالتعاون مع هيئة  الأمم المتّحدة للمرأة (UN women)  بالتنسيق مع مستشارية الأمن القومي/ مركز  التميّز، وبإشراف مباشر من عضو مجلس المفوضين  الدكتورة (أحلام  الجابري) رئيسة اللجنة العليا لتمكين المرأة، كما شاركت في اجتماع في الأمانة العامّة لمجلس الوزراء؛ لمناقشة آليات تطبيق كوتا النساء في نظام توزيع المقاعد المخصصة لمجلس النواب لعام2021.

وفي إطار الدعم الدولي لعمل المفوّضية، قدّمت المؤسّسة الدولية للنظم الانتخابية (IFES) استبيانًا للأمن السيبراني لأنظمة تكنولوجيا المعلومات الداخلية للمفوضية، إذ يهدف إلى تقييم أمن المعلومات الإلكترونية  وتعزيز الممارسات الأمنية الإلكترونية الصحيحة لملاكات المفوّضية.

 

الناطق الإعلامي

٢٠٢١/٩/٥

 

اترك تعليق